الأربعاء، 17 أغسطس، 2016

"وادي الذئاب" خلف الانقلاب في تركيا.. وميماتي وعبد الحي على قيد الحياة

أبطال وادي الذئاب
أعلنت شركة بانة فيلم المنتجة للمسلسل البوليسي الأكثر شهرة في تركيا "وادي الذئاباعتزامها انتاج فيلم سينمائي بعنوان "انقلاب وادي الذئاب"ليحاكي محاولة الانقلاب العسكري التي شهدتها تركيا في 15 يوليوتموز الماضي.

يذكر أن مسلسل وادي الذئاب يعرض على الشاشات التركية منذ اثنى عشر عامًا وقد انتج عدة أجزاء من المسلسل الذي يحقق أعلى نسب المشاهدة طوال تلك السنوات، كما أنتج فيلمين بعنوان وادي الذئاب العراق ووادي الذئاب فلسطين.
كانت المفاجأة التي لم تعلن عنها الشركة المنتجة ولكن روجت لها الصحف التركية كما جاء في صحيفة ميلليت صباح الثلاثاء 16 أغسطسأب هي عودة الشخصيتين الرئيسيتين في السبعة أجزاء الاولى من العمل وهما ميماتي التي يجسدها النجم جوركان أويجون وعبد الحي التي يجسدها النجم عبد الحي شوبان وذلك بالرغم من ان كلا الشخصيتين انتهت بالموت، ولكن يبدو أن لا احد يموت في وادي الذئاب، فليست تلك المرة الأولى التي تموت شخصية ثم تكشف أحداث المسلسل أنها لازالت على قيد الحياة بشكلٍ ما، وخير دليل على ذلك شخصية البطل الرئيسية "مراد علمدارالتي يجسدها النجم نجاتي شاشماز.
لم تؤكد شركة انتاج المسلسل خبر عودة عبد الحي وميماتي أو تنفيه بعد ولكن لاقى ذلك الخبر رواجًا كبيرًا لما تتمتع به تلك الشخصيتين من شعبية في العالم أجمع.
يعد مسلسل وادي الذئاب أحد الأعمال الدرامية الداعمة للحكومة التركية من خلال المعالجة الدرامية التي يقدمها لما يحدث على الساحة التركية خاصة فيما يتعلق بالعلاقات الدولية بين تركيا والدول المختلفة وبالأخص فيما يتصل بالملف السوري.